السودان تغرق. السودان تغرق وقتلى

ووفق أحدث تقرير لمكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية أوشا عن السودان الخميس، فإن 381770 شخصا "تضرروا" بالفيضانات هذا العام حملة استباقية من جانبها قامت لجنة إزالة التمكين بحملة استباقية عقب تحصيلها على معلومات تفيد بأن اتباع النظام البائد الفلول يخططون لضرب مواكب الثلاثين من يونيو عبر حشد عضويتهم وجبلهم من الولايات للخرطوم وبحسب مؤتمر صحفي أقامته لجنة إزالة التمكين بسونا كشف الناطق الرسمي باسم اللجنة وجدي صالح عن انهم باللجنة أجهضوا مخطط الفلول لإثارة الفوضى والهلع وذلك عبر ضبط 79 تابعاً للنظام البائد وأنه جاري مطاردة بقية الهاربين وكذلك تم ضبط بطاقات صراف آلي و مبالغ مالية ستوزع على الفلول المشاركين في الحراك وتم ضبط 1500 وجبة كانت جاهزه لتوزيعها على الفلول اثناء التظاهر ، وكشف وجدي عن ضبط احد قيادات الفلول وهو يتواصل و يتصل بقيادات النقرز لإحداث عنف باستخدام السلاح الابيض في مناطق جنوب الخرطوم و غرب أمدرمان وتخطيطهم بأن تلك المناطق سيتحركون منها لتكون نقطة البداية في منطقه تحت النفق، مؤكداً بأن قوات الشرطة قامت بدورها في ضبط العصابات المتفلتة في غرب أمدرمان، وأضاف وجدي بأنه تم رصد مجموعة كانت تخطط للقيام بعمل عسكري و حينما توجهت الشرطة للقبض عليهم غيروا أمكان اقامتهم و الآن جاري مطاردتهم كما تم الكشف عن عدد كبير من الفلول الذين يعملون في الدولة و كانوا مشاركين في التخطيط والتنفيذ لهذا المخطط وتم القبض عليهم، بالإضافة إلى ضبط عدد من السيارات التي كانت جاري البحث عنها وقد ظهرت تزامنا مع أحداث الثلاثين من يونيو وأوضح وجدي بأن هنالك مجموعات من الفلول كانت تضارب في الدولار لها علاقة كبيرة بذات القيادات التي تخطط لاجهاض الفترة الانتقالية
من جهتها، أعلنت هيئة مياه ولاية الخرطوم أن مياه الأمطار التي هطلت فجر الجمعة، اجتاحت محطة إعادة الضخ بالصحافة مما أدى إلى غرق المضخات وتوقف المحطة بالكامل وكانت الأمم المتحدة قد أعلنت الجمعة مصرع 54 شخصا جراء السيول والأمطار

مشاهد مرعبة.. قرى ومدن سودانية تغرق في الفيضان

وقال عبد الجبار "لدينا القدرات والإمكانيات ولم نصل إلى إعلان الكارثة على المستوى العالمي".

في ذكرى موكب الثلاثين من يونيو .. الخرطوم تغرق في رائحة وتتصادم فيها الهتافات
يوليو 21, 2021 هطلت أمطار غزيرة مساء امس الثلاثاء اول ايام عيد الاضحى المبارك اغرقت ولاية الخرطوم مصحوبة برياح قوية جدا تاثرت بها منطقة العيلفون التي تحاصرها المياه من كل جانب بصورة أكبر وكانت هيئة الارصاد الجوي توقعت هطول أمطار بكميات متفاوتة مصحوبة بنشاط الرياح السطحية في عدد من ولايات السودان
بالصور.. السودان تغرق بسبب النيل وتحذيرات من الأسوأ
ويذكر أن السد في منطقة البوط كان يحتوي على 5 ملايين متر مكعب من مياه الشرب والري، مع العلم أن السودان يتعرض لموجة كبير من الأمطار الغزيرة خلال الفترة من يونيو إلى أكتوبر بشكل سنوي
في ذكرى موكب الثلاثين من يونيو .. الخرطوم تغرق في رائحة وتتصادم فيها الهتافات
فيما، أكد مدير شرطة الدفاع المدني بالإنابة في الولاية الشمالية بالسودان أمس الخميس انهيار أكثر من ألف منزل انهيارا كليا جراء الأمطار والفيضانات
جديراً بالذكر أيضاً أنها دمرت الجسور والقرى من ولاية الجزيرة وتكون على مجرى النيل الأزرق، حيث أن حصيلة القرى المدمرة كلياً أو جزئياً وصلت لحوالي 40 ألف قرية، وأن أغلبها داخل ولايات الجزيرة والبحر الأحمر وكسلا، وذلك وفقاً إلى لجنة الفيضانات في وزارة الموارد المائية والري في السودان سكاي نيوز اظهار أخبار متعلقة اظهار أخبار متعلقة اظهار أخبار متعلقة اظهار أخبار متعلقة اظهار أخبار متعلقة اظهار أخبار متعلقة
وقالت لفرانس برس "عندما رأيت الشباب يحجزون مياه النيل بأجسادهم، تذكرت فيضان عام 1998 تحرك اتباع النظام البائد لم يدم الهدوء كثيراً فسرعان ما تحول وسط الخرطوم إلى صخب يملأه هتاف اتباع النظام البائد، وقد بدا ذلك واضحاً من الشعارات التي رفعت بإسقاط الحكومة والهاتفة ضد حمدوك ما دايرنا ما دايرنك وشعار الله أكبر بأن من يقود هذه المجموعة التي بدأت باكراً قبيل موعد الثوار المعروف بالواحدة والنصف ظهراً، وتم ذلك وسط السوق العربي حيث انطلقت هتافات لا اله الا الله و إسلامية مية المية ورفعت شعارات حملة اختونا بأن هذه المجموعة الكبيرة المتجهة نحو القصر بأنهم اتباع النظام البائد الفلول والذين واصلوا الهتاف والمسير حتى؛ شارع القصر حيث تصدت لهم الشرطة بالبمبان وتم تفريقهم بشكل تام وبعدها انتشروا في شوارع وسط الخرطوم مابين كر وفر مع سيارات الشرطة

فيضانات السودان 2020 تغرق أحياء بالكامل صور

صور السودان وهي تغرق بسبب النيل وتحذيرات من الأسوأ يذكر أيضاً أن لجنة الفيضانات في وزارة الري والموارد المائية السودانية قامت بالتحذير من تسجيل في الأيام الماضية أثناء اليومين القادمين، وتمت الإشارة إلى أن محطات الرصد الأرضية وصور الأقمار الإصطناعية في الهضبة الإثيوبية والسودان، وأوضحت أن المتوسط الخاص بالأمطار داخل أعلى حوض النيل الأزرق أثناء أيام 26 و27 و28 أغسطس.

30
السودان.. أمطار غزيرة تُغرق شوارع الخرطوم وتشل الحركة
مناسيب النيل في السودان تستمر في تسجيل الأرقام الكبيرة والغير مسبوقة منذ أكثر من 100 عام، وهذا ما يؤكد على وجود فيضانات مدمرة قد تتخطي في حدتها الفيضانات الخاصة بـ عامي 1946 و 1988 وهي التي نتج عنها دمار كبير وأوقع الكثير من الخسائر في الممتلكات والأرواح، وتم الإعلان عن ذلك في وقت ماضي من خلال وزير الموارد المائية والري السوداني ياسر عباس
بالصور.. السودان تغرق بسبب النيل وتحذيرات من الأسوأ
وكذلك حذر المجلس المواطنين السودانيين بضرورة الحرص أثناء القيادة على الطرق السريعة لتجنب السيول
السودان.. أمطار غزيرة تُغرق شوارع الخرطوم وتشل الحركة
ووفق وسائل إعلام محلية، بينها صحيفة "الأحداث" الخاصة، فإن جميع منازل قرية "التمانيات" والبالغ عددها 350 منزلا انهارت بالكامل، وأن السكان باتوا يقيمون في العراء ويحتاجون إلى خيام للمأوى